الرئيسية / الأمراض / الكبد الدهني:-القسم الثالث: الشيوع،الوقاية من الكبد الدهني ونقاط في العلاج
الكبد الدهني:-القسم الثالث: الشيوع،الوقاية من الكبد الدهني ونقاط في العلاج

الكبد الدهني:-القسم الثالث: الشيوع،الوقاية من الكبد الدهني ونقاط في العلاج

بحثنا في قسمي السابقين عن الكبد الدهني وأنواعه وأعراضه، سنتطرق في هذا القسم بشيوع هذا المرض ومراحله و طرق الوقاية من الكبد الدهني و نقدم حمية غذائية مناسبة للمصابين بالكبد الدهني :

الأعراض وشيوع المرض

بما أن هذا المرض له مسار تقدمي، يمكن أن يكون بلا أعراض في مراحله الأولی حتی تظهر أعراض كالضعف، الإجهاد و فقدان الوزن.
هذا المرض كونه مزمنا، من الممكن أن تستغرق سنوات حتی يؤدي إلی التهاب الكبد، تشمع الكبد وأخيرا تليف الكبد.
يتراوح مابين ۱۰ حتی ۳۰ % من الكبار في البلدان المتقدمة مصابون بهذا المرض ومعظم المصابین هم الأشخاص السمان في‌ منتصف أعمارهم. ازدادت نسبة شيوع هذا المرض بشكل ملحوظ في الدول النامية خاصة في‌مجتمع المدني علی أساس نمط الحياة مثل نوع التغذية والنشاط البدني.
ويزداد انتشار مرض الكبد الدهني مع تقدم العمر.

مراحل المرض

يتقدم مرض الكبد الدهني في ۴ مراحل من الخفيف إلی الشدة (المتفاقم). علی سبيل المثال الوضع الأكثر وخامة من الكبد الدهني غير الكحولي، حالة من مرض الكبد الدهني المسمی التهاب الكبد الدهني غير الكحولي (NASH)التي يشاهد فيه التهاب الكبد مع هدم الخلايا الكبدية و زيادة الإنزيمات الكبدية.

الوقاية من الكبد الدهني :

للوقاية من الإصابة بالكبد الدهني يجب الاعتناء ببعض الأشياء منها:

الحمية الغذائية الصحية:

استهلاك كميات عالية من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والدهون المفيدة.
الحد(التجنب) من زيادة الوزن خاصة في ناحية البطن:
اتباع حمية غذائية صحية مع النشاط الجسدي، يساعد في الحفاظ علی الوزن الصحي.
انتبهوا واحذروا عند أخذ وتناول الأدوية واجتنبوا الكحول جدا جدا.

تخسيس الوزن:

اختيار واتباع الحمية الغذائية، يجب أن يكون صحيحا، لأن تخسيس الوزن السريع باستخدام الحمیة القاسية والسريعة يستطيع تفاقم المشكلة؛ لذلك ينصح اختيار النظام الغذائي المعقول لتخسيس الوزن تحت إشراف أخصائي التغذية و إنقاص الوزن بين ۰٫۵ حتی۱ كيلو جرام في الأسبوع. بتخسيس الوزن المختصر في‌حدود ۱۰% من الوزن، يمكن التحكم والسيطرة علی تطور المرض.

اختيار الحمية الغذائية الصحية:

الحمية الغذائية المليئة بالكربوهيدرات التي تشمل الكثير من الخضروات والفواكه والمواد المفعمة بالألياف، تعتبر أحسن حمية للمصابين بالكبد الدهني.
يوصی بتقليل الدهون المستخدمة، خاصة الدهون المشبعة واستبدالها بالدهون غير المشبعة التي تتوفر في زيت الزيتون والسمك.
يجب أن يؤخذ مأخذ الجد استخدام الخبز والحبوب الكاملة. أخيرا يجب تحديد الكمية المطلوبة من المغذيات الأساسية كالبروتين، الدهون والكربوهيدرات طبقا لظروف الأشخاص.

القيام بممارسة الرياضة والنشاط الجسدي المنتظم:

السمنة وخاصة إذا كانت في ناحية البطن، لها دور مهم في زيادة خطر الإصابة بالكبد الدهني. لذلك، ينصح التمشي المنتظم ۳۰ حتی ۶۰ دقيقة في اليوم.

السيطرة على الأمراض الأيضية الأساسية

السيطرة علی مرض السكري و دهون الدم في المصابين بالكبد الدهني، له دور مساعد في‌تحسين هذا المرض. كما تعرفون أنه من الأصول المهمة في السيطرة علی الأمراض الاستقلابية، العناية بالحمية الغذائية و ممارسة الرياضة بشكل منتظم.

الحمية الغذائية:

أجزاء حمية غذائية (أسلوب غذائي) الجيّدة لمرض الكبد الدهني تشمل: ۲۰-۳۰% البروتين، ۵۰-۶۰% الكربوهيدرات و۲۰-۳۰% الدهون (أخذ الدهون أهم جزء ولاينبغي أن يزيد عن ۳۰%).
في الواقع الحمية الغذائية المناسبة لمرض الكبد الدهني لاتختلف كثيرا عن الحمية الغذائية الصحية لشخص عادي.
الحل الأساسي هو:
تقليل محتوی الدهون والتجنب عن استهلاك‌ أنواع الكربوهيدرات البسيط و السعي في استخدام كل الطاقة المتلقية والوقاية عن تراكم الدهون المفرط والكربوهيدرات في الجسم.

الفيتامينات والمواد المعدنية

الفيتامينات و المواد المعدنية المحبة والمحببة للكبد تشمل: الفولات، فيتامينات B1،B2 ،B6 ،B12 ،المنغنيز والسيلينيوم.
*المواد المعدنية التي ‌يجب ألا يفرط في استهلاكها و هذه المواد مستعدة لصدمة الكبد تشمل :البيوتين، فيتامينات A،D، وE (خاصة A).
الدهون:يجب التجنب عن استهلاك الدهون المشبعة ويستخدم الأطعمة التي تحوي علی الدهون غير المشبعة(في‌ حدود الاعتدال وبكميات محددة).

البروتين:الوقاية من الكبد الدهني-البروتين

الإفراط في استهلاك البروتين من الممكن أن يفرض علی الكبد مزيدا من الاضطراب و الضغط.
يجب أن يُتوفَّر البروتين عن طريق تناول أطعمة كأكلات بحرية، لحوم خالية من الشحم، الحبوب والمصادر النباتية.
هناك أفضلية لاستخدام لحم الدجاج والسمك علی اللحوم الحمراء. يجب أن تُفصَل الشحوم الزائدة من اللحم قبل الطبخ(الطهو) والأكل.

الفواكه والخضروات:فواكه وخضروات للكبد

الحمية الغذائية يجب أن تكون غنية من الفاكهة والخضار. الخضروات الورقية و الفواكه التي تحوي حمض الفوليك،‌ مهمة لصحة الكبد. كذلك الفواكه مفعم بفيتامينC(ج).

الألياف والكربوهيدرات المعقدة:الألياف والكربوهيدرات المعقدة

يجب أن تكون الحمية الغذائية غنية من الألياف وتشكل أنواع الكربوهيدرات عالية الجودة جزءا كبيرا من الطاقة المتلقية. الحبوب الكاملة، الأرز البني، خبز الكامل و…تعتبر من المصادر الجيدة للكربوهيدرات.
أخيرا يجب التجنب من استهلاك الحلويات والشوكولاتة والسكر وأنواع الخبز المعدة من الدقيق المكرر وبلا نخالة.

تعريب: إسماعيل إبراهيم إبراهيمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *