الرئيسية / الصحة والتغذیة / تخفيف التوتر: طرق للتهدئة بعد يوم عمل شاق!
تخفيف التوتر: طرق للتهدئة بعد يوم عمل شاق!

تخفيف التوتر: طرق للتهدئة بعد يوم عمل شاق!

تخفيف التوتر: هل سبق لکم ولاخلق لکم للقيام بأي عمل بعد يوم من عمل الشاق؟ هل فکرتم حتی الآن ماذا یمکنکم فعله في مثل هذه الأوقات؟

الیوم  بفضل وجود المشاكل العديدة الموجودة في‌الحياة الحضري و ازدحام المدن الكبيرة، نشعر کاملا باحتياجنا إلی أساليب التي تستطيع أن تحفظنا بصحةجيدة ویعيدنا الطاقة المفقودة أثناء اليوم .

تخفيف التوتر بالشوكولا المرةتخفيف التوتر بالشوكولا المرة

تناول قطعة من الشوكولا المرة إضافة إلی فوائدها المقوية وقدرتها علی تأمين طاقتكم المطلوبة، مناسب لتقليل ضغط الدم، تحسين تدفق الدم وتعديل الكوليسترول الجيد.

تخفيف التوتر بالخزامی(اللافندر)تخفيف التوتر بالخزامی

تظهر الدراسات العلمية أن العلاج بالعطور Aromatherapy یستطيع الإفادة لعلاج الأمراض والأتعاب.استخدموا الخزامی أو اللافندر في غرفة نومكم. یستطيع اللافندر أن يؤثر مهدئاو یهديكم نوما هادئا. كذلك الخزامی یستطیع الإفادة في خلق أجواء هادئة.

قضاء الوقت مع الأسرةقضاء الوقت مع الأسرة

بعد يوم عمل شاق، الحضور بين أفراد الأسرة وقضاء الوقت معهم و تلقي الطاقة  والمحبة منهم، مفيد جدا لتجديد القوا ليوم جديد وطرد توتراتكم اليومية.

تناول الأغذية التي تحتوي علی أوميغا تخفيف التوتر-تناول الأطعمة المحتوية علی أوميغا 3۳

أوميغا ۳ عامل مهم في صحة الجسم  والأطعمة التي تحتوي علی أوميغا ۳، تستطيع أن تلعب دور  مهم في تحسين طاقة الجسم. أوميغا ۳ من الدهون الصحية لتوفير الطاقة الذي یساعد القلب أيضا.

اعتنوا بنفسكمتخفيف التوتر- اعتنوا بنفسكم

کلما کنتم مشغولين، یجب اختصاص وقت من اليوم إلی أنفسکم.یجب أن تستطيعوا إدارة الوقت. واختصاص وقت ولو قليل من اليوم للقيام بأعمال الشخصية،الاستحمام، الحلق والزينة، التدليك،العناية بالأظافر مثلا طلاءها Manicure) ) و كل ما ینقل إليكم الأحاسيس الجيدة. التدليك يؤدي إلی إفرازالأندروفين الذي له أثر التهدئة في الجسم ويخفف التوتر. هذه الأعمال إضافة إلی حس الهدوء، يسبب لكم  زيادة الثقة بالذات.

أحيانا شاهدوا أفلام مضحكةتخفيف التوتر- مشاهدة الأفلام الكوميدية

تشير الدراسات أن الضحك يؤدي إلی تخفيف التوتر. الضحك يزيد في مناعة الجسم، یحسن تدفق الدم ویعدّل ضغط الدم.  مشاهدة فلم كوميدي  بجوار الأسرة في نهاية يوم ملئ بالأشغال، یستطيع أن ینقل إليكم حسا جيدا  ویعيدكم طاقتكم المفقودة.

تخفيف التوتر مع شرب الشايتخفيف التوتر مع شرب الشاي

هناك العديد من المقالات حول فوائد أو عيوب الشاي، ولكن بشكل متوسط، تشير الدراسات إلى أن شرب ۴ كؤوس من الشاي يوميا يمكن أن تساعد على الحفاظ على تكييفكم من خلال تزويد الكافيين إلى الجسم. الشاي الأخضر له خصائص مماثلة وشربه خلال النهار يمكن أن توفر تأثير أكثر للتهدئة(الاسترخاء).

اختصوا جزءا من اليوم للقيام بتمارين التمددتخفيف التوتر-تمارين التمدد

هذا العمل لايأخذ الكثير من وقتكم، يمكنكم حتی القيام بتمارين التمدد في نهاية اليوم مثلا عند مشاهدة التلفاز وتريحوا عضلاتكم  بهذا الشكل. مدّ العضلا ت یستطيع تخفيف التععب من العضلات، يزيد في مرونة الجسم،ييادة وتحسين تدفق الدم وتخفيف التوتر بهذه الأشكال.

إذهبوا إلی حضن الطبيعةتخفيف التوتر- الذهاب إلی حضن الطبيعة

للطبيعة أثر تهديئي شديد علی الجسم. تجولوا في الطبيعة في أوقات فراغكم. مشاهدة أول زهور الربيع، أول دوران أوراق الخريف و جماليات الطبيعة الأخری لها قدرة علی تمدد الأعصاب وتهدئتكم.

اتصلوا إلی أصدقائکمتخفيف التوتر-اتصلوا إلی أصدقائکم

الحياة الآلية الیوم أدت إلی انفصالنا عن أصدقائنا وکل من حولنا. وجود الأصدقاء الروائع في الحياة، يؤدي إلی الهدوء ولذلك من المستحسن اختصاص جزء من اليوم لتكلم مع الأصدقاء.حتی وإن لیس لدیکم فرصة لزيارتهم، الاتصال الهاتفي یفيد في تعزيز(تقوية) الشعور والتهدئة.

ناموا جيدا وبما فيه الكفايةتخفيف التوتر- ناموا بما فيه الكفاية

کما أشرنا في المقالات السابقة إلی فوائد النوم الكافي طوال اليوم، من الضروري النوم ل۷حتی ۸ساعات في اليوم  لكل إنسان بالغ وهذا الأمر یسبب عمل أعضاء الجسم الأحسن  ويؤدي إلی تجديد القوی لبداية يوم جديد.

المصدر:
WebMD
الترجمة والإعداد:
دكتورة سارا بخشائي

تعريب :
إسماعيل إبراهيم إبراهيمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *