الرئيسية / الصحة والتغذیة / علاج ألم الکبد في البیت
علاج ألم الکبد في المنزل

علاج ألم الکبد في البیت

إذا شعرتم بألم في ناحیة الکبد، علیکم المراجعة إلی الطبيب. لأن الألم في الکبد ربما یکون علامة خطیرة لصحتکم.ربما کان ألم کبدکم یدل علی ألم مزمن آخر.مهما کانت نسبة جدية الألم، یجب العمل بتوصیات طبیبکم.لکن هناك بعض الأمور (الأعمال) یمکنکم القیام بها لحالکم. لدی دکتور مايکل موراي أخصائي في العلاجات المنزلية عدة اقتراحات لعلاج ألم الکبد.

إذا أنتم مطمئنین علی أن موضع الألم هو الکبد، یجب ألا تهملوا. الکبد عضو مهم جدا. وظائف الکبد تشتمل  التمثیل في عملية الاستقلاب(أو الأيض أو التمثيل الغذائي) منها تخزین الغليکوجين الذي یستخدم عند الحاجة علی غرار الطاقة. کذلك الکبد الکبد یقوم  بدور طرد السموم للجسم و ینتج بعض الهورمونات الهامة جدا.

علاج الکبد المنزلي بالفواکه

استهلاك الفواکه المختلفة أحسن طریقة للقضاء علی سمية الکبد. الفواکه التي تحتوي علی الألیاف کتوت العلیق و الفراولة، تساعد الکبد في التخلص من السموم. فواکه أخری مثل التفاح  أو الکمثری ذات سعرات حرارية قلیلة و تحد من ترسب الدهون في الکبد.

الليمون، البرتقال و ليمون الجنة (الجريب فروت) تساعد في تخفیف نسبة الصوديوم في الکبد. الصوديوم المسبب للأمراض الکبدية مثل التلیف  الکبدي أو الکبد الدهني. شرب العصائر الطبيعية الحاوية علی نسبة عالیة من هذه الفواکه، تساعد في تحسین ألم الکبد.

اللبن الرائب (الزبادي)

الزبادي هو بروبيوتيك غنیة من البکتيريا. إضافة إلی ذلك، الزبادي یحتوي علی البکتيريا موجبة الجرام (إيجابية الغرام) التي تسمی بيفيدوبكتريوم،بکتيريا مغذية جدا التي تساعد الکبد في الخلاص من بکتيريا المضرة الناتجة عن الإنتاجات الأيضية. کذلك الزبادي تحد من نشأة الأورام في الکبد. إذن بتناولکم الزبادي خففوا قسطا من أعباء کبدکم وبهذا العمل ساعدوا الکبد في أداء وظائفه بشکل أحسن.

الزنجبيل والثوم

لیس هاذان التابلان مفیدان في المطبخ فقط بل قادران علی تسکین آلام الکبد.الثوم یحافظ علی الکبد مقابل زحف السموم  المختلفة. من جهة أخری جاء في کتاب “دایرة المعارف درمان خانگی”(بالعربي موسوعة العلاج المنزلي)أن الزنجبیل یقوّي عمل الکبد، إذن استفیدوا الثوم والزنجبيل مع بعض في طعامکم الیومي وخففوا ألم کبدکم.

اشربوا الکثیر من الماء

حسب قول الدکتور موراي، واحدة من وظائف الکبد، فصل السموم من الدم و إرسالها إلی البول. لو لاتشربوا الماء بقدر کافي، تتراکم السموم في الکبد. وهذا یؤدي إلی الخلل في عمل الکبد وفي النهایة إلی الفشل الکبدي. إذن اشربوا کل یوم کمیة کثیرة من الماء حتی تُطرَد جمیع السموم و یرتح کبدکم. علیکم شرب ۶ لترات علی الأقل کل یوم.

العلاج بالصبار(الألوفيرا)

الصبار مضاد للالتهاب و مسکّن للمعدة و کذلك للکبد ولتخفیف شدة الألم یمکنکم شرب کمیة من عصارة الألوفيرا یومیا.

المصدر:

الو دکتر

تعريب:

إسماعيل إبراهيم إبراهيمي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *