الأربعاء , 27 مايو 2020

تغيير وضع النهار والليل

آثار تناول واستهلاك السمن والدهون الحيوانية على القلب

الدهون الحيوانية تشمل السمن والودك أو اللية.

الدهون الحيوانية من منظر الطب الشعبي

لقد تم الحصول على حوالي47% من الأدوية الخاصة وفقا للطب الشعبي والتقليدي.

فوائد اللية في الطب الشعبي

في قديم الزمان ولما ماكانت الزيوت النباتية متداولة كما اليوم، الدهون الحيوانية كانت تستخدم بشكل واسع وحتى لعلاج بعض الأمراض.

فوائد اللية في كتب الطب الشعبي:

فوائد اللية في الطب الشعبي
  • مضاد للاكتئاب
  • التنحيف
  • تهدئة الأعصاب
  • تجميل الوجه
  • تقوية العظام
  • تقليل مستوى تركيز الدم
  • طرد السموم من الجسم
  • وتقليل دهون البطن.

فوائد السمن البقري

وجاء في الحديث: عليكم بألبان البقر فإنها دواء وأسمانها شفاء وإياكم ولحومها فإن لحومها داء. في حديث آخر أن كلما دخل شحم البقرالجسم، أخرج بوزنه من الأمراض.

فوائد السمن البقري

كذلك يمكن استخدام السمن البقري لعلاج مشكلات الإنعاظ وغزارة المني وتقوية المثانة وعلاج سلس البول وإلخ(راجع منهاج الدكان ودستور الأعيان  في أعمال وتراكيب الأدوية النافعة للأبدان صفحة 465إلى مابعدها-264 في النسخة الخطية).

آثار تناول واستهلاك السمن والدهون الحيوانية على القلب

لقد تم دراسة في مدينة بيرجند الإيرانية على 30 رجل ومرأة يسكنون في القرية وغالبا ما كانوا يستخدمون السمن  و30 رجل وامرأة كانوا يستخدمون الزيت النباتي الصلب.

لقد بينت النتائج أن مستوى الكوليسترول العام في أصحاب الزيت النباتي كان 232 وفي الذين كانوا يستهلكون السمن الحيواني كان 195.3. مستوى مؤشرات الدهن الأخرى في الذين كانوا يستعملون الدهون الحيوانية كان من 8 حتى 20 بالمئة أقل مقارنة مع الذين كانوا يستهلكون الزيت النباتي الصلب.

آثار تناول واستهلاك السمن والدهون الحيوانية على القلب

لقد وصل الباحثون إلى أن استهلاك الدهون الحيوانية في طويل المدى يؤدي إلى انخفاض مستوى دهون الدم.

لقد ذكر في كتب  القلب والأوعية الدموية المعروفة في الطب الحديث أن خفض 1% من مستوى الكوليسترول الكلي، يخفض الإصابة بأمراض شرايين القلب من2حتى 3% ومن جهة أخرى زيادة الكوليسترول الجيد والكوليسترول السيء بقدر 1ميليغرام يؤثر على نسبة الإصابة بامراض القلب والأوعية الدموية.

في تقييم كلي، نسبة خطر الإصابة بأمراض القلب يتقلص حوالي 30بالمئة في حال استهلاك الدهون الحيوانية مقارنة مع استهلاك الزيوت النباتية.

إعداد وتعريب: إسماعيل إبراهيم إبراهيمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *