الرئيسية / الأعشاب الطبیة / فطر الجانوديرما والكبد الدهني
فطر الغانوديرما والكبد الدهني-الجانوديرما والكبد الدهني

فطر الجانوديرما والكبد الدهني

ما هو فطر الجانوديرما؟

فطر الغانوديرما-فطر الجانوديرما والكبد الدهني

فطر الجانوديرما Ganoderma باسم علمي  Ganoderma Lucidum من أنواع الفطر الأحمر. فطر الجانوديرما موجود الآن في معظم دول العالم لكن يرجع أصله إلى حوالي خمسة آلاف سنة واكتشف أول مرة في قارة آسيا وتحديدا الصين واليابان.  فطر الجانوديرما  ينمو على الخشب والجذورالخشبية وطبيعته خشبية وقاسية كما يزعم البعض. أول أبحاث أجريت على هذا الفطر كانت في الطب الصيني التجريبي منذ أكثر من ألفي سنة، حيث كانوا يعالجون جميع الأمراض باستخدامه آنذاك  لذلك سموه بـ lingzhi وتعني عشبة الإله. يجدر الذكر أن هذا الفطر يستخدم إما طازجا أو بشكله التجاري يعني المسحوق.

فطر الجانوديرما-أهم مكونات الجانوديرما

أهم مكونات الجانوديرما

من أهم مكونات فطر الغانوديرما نستطيع الإشارة إلى السكريات المتعددة، مضادات الأكسدة، الأدينوسين(الماچئ التی تساعد على منع تكون الجلطات وتحسين دورة الدم وخفض الكوليسترول والدهون وتعزيزعمل الأدرينالين وتنظيم الأيض ) جانوديداسنس(مستخلص الجانوديرما ويجدد أنسجة الجسم ويعد علاجا خارجيا لشفاء الجروح وقرح الفم و إيقاف النزيف) وتريتربنويدس(يقوي الجهاز الهضمي ويمنع الحساسية ويخفض الكوليسترول).

الغانوديرما أو الفطر الريشي وفقا للطب الياباني

بما أن هذا الفطر يتوفر في اليابان ويسمى بفطر الريشي، بالطبع تم إجراء دراسات عديدة وتبينت أن فطر الريشي فعال في علاج الحالات التالية:

  • إرتفاع وإنخفاض ضغط الدم.
  • أمراض القلب الناجمة عن إرتفاع ضغط الدم والأورام الدموية.
  • السكتات الدماغية وسكر الدم وإنسداد الأوعية الدموية.
  •  إضطرابات الدورة الشهرية والأمراض النسائية.
  • الإمساك والبواسير.
  • التهاب الكبد المزمن.
  • صعوبات وكثرة التبول.
  • أمراض المعدة وقرحة الإثنى عشر.
  • فرط الحساسية.
  • إلتهاب القصبات الهوائية المزمن والربو.
  •  إلتهابات المفاصل والروماتيزم.
  • الأرق والوهن العصبي.
  • اضطرابات وأمراض الجلد.

تبينت أخيراً فعاليته الكبيرة في تنشيط الدورة الدموية وإزالة السموم و إدرار البول وحماية الكبد وتنظيم عمل الأمعاء والقلب وضغط الدم و إزالة البلغم و تهدئة الأعصاب وعلاج الأورام .

فطر الغانوديرما والكبد الدهني

قد أثبتت الدراسات أن هذا الفطر الأحمر أو الغانوديرا يحمي الكبد من السموم  وخاصة سموم رابع كلوريد الكربون والكحول. على هذا الأساس يعتقد الباحثون أن فطر الجانوديرما فعال لعلاج الكبد الدهني الكحولي في مراحله الأولى . وفقا لما جاء في بعض المصدر أن فطر الغانوديرما لايؤثر على الكبد الدهني الحاد ولا يجدي نفعا في حالات متقدمة وفشل الكبد.

الجانوديرما والكبد الدهني-الغانوديرما والكبد الدهني

بشكل عام غانوديرما يساعد على تطهير الجسم من السموم ويعمل في تقوية جهاز المناعة. بما أنه يعزز إزالة السموم من الكبد، وبالتالي تحسين وظيفة الكبد ويحفز تجديد خلايا الكبد يمكن اعتباره وإدراجه تكملة مهمة جدا للذين لديهم سرطان الكبد.

مضاعفات فرط أخذ الغانوديرما

فطر الغانوديرما كونه كأي مادة أخرى من الممكن أن يكون له مضاعفات جانبية في حال الإفراط أو طوال الفترة التناول كظهور تأثيرات سامة على الكبد، جفاف الفم والحنجرة والأنف والطفح والحساسية أحيانا نزيف الأنف والحكة واضطرابات المعدة والدم في البراز.

في الختام يجب أن نذكر أن فطر الغانوديرما ذو قيمة غذائية عالية فإنه لا يعالج الأمراض مباشرة ولكنه يساعد الجسم على التخلص منها؛ كذلك هذا الفطر لا يستهدف الأمراض ولكنه يستهدف صحة الجسم العامة.

اقرأ أيضا: الكبد الدهني القسم الأخير: المواد الغذائية المفيدة للكبد وعلاج الكبد الدهني بدواء شليور

إسماعيل إبراهيم إبراهيمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *